الموقع الرسمي لبغداد عاصمة الثقافة العربية ٢٠١٣
العربية English Français
آخر الأخبار
سينما ومسرح - حضارتي النيل والرافدين تلتقيان في بغداد عاصمة الثقافة العربية 2013

30/09/2013

امير ابراهيم 
تصوير / هيثم الدفاعي 
التقت حضارتي النيل والرافدين في مشهد جميل عبرت عنه احتفالية افتتاح الاسبوع الثقافي المصري والذي احتضنته وزارة الثقافة ضمن الموسم الثاني لفعاليات الاحتفال ببغداد عاصمة الثقافة العربية 2013 ، وشهده المسرح الوطني برعاية وزير الثقافة الدكتور سعدون الدليمي واناب عنه وكيل الوزارة فوزي الاتروشي وحضره مدير عام دائرة العلاقات الثقافية العامة عقيل المندلاوي ومدير عام الشؤون الثقافية العامة الناطق باسم فعاليات بغداد الدكتور نوفل ابو رغيف ورئيس الوفد المصري الدكتورة كاميليا صبحي والقائم باعمال السفارة المصرية في بغداد نديم مكي وحشد من المثقفين والفنانيين العراقيين والمصريين الى جانب الجمهور الكبير الذي غصت به مدرجات المسرح .
استهل الاحتفال بقراءة اي من الذكر الحكيم للشيخ محمد سعيد النعيمي بعدها عزف السلامان الجمهوريان لمصر والعراق ومن ثم الوقوف دقيقة لقراءة سورة الفاتحة على ارواح شهداء العراق ومصر .
بعد ذلك كانت هناك كلمة لرئيس الوفد المصري رئيس قطاع العلاقات الخارجية الدكتورة كاميليا صبحي عبرت خلالها عن سعادتها وهي  تحضر الى العراق بلد اعظم الحضارات التي اسهمت في رسم تاريخ البشرية ، وسعادتها وسعادة الوفد من مثقفين ومبدعين الذي جاء بمعيتها اكبر في المشاركة بالاحتفال في فعاليات بغداد عاصمة الثقافة العربية ، بغداد التي كانت وما زالت وستبقى رمزا للثقافة العربية ، ليأتي الوفد حاملا معه تحيات مصر وشعبه ، مصر شوقي ومحفوظ وطه حسين وام كلثوم وهؤلاء وغيرهم من المبدعين يحيون عراق المتنبي والسياب والبياتي ونازك الملائكه وناظم الغزالي والقائمة طويلة طويلة من الجانبين وما زال التاريخ يؤكد على ان القاهرة وبغداد كانتا قطبين من اقطاب الثقافة العربية وستبقيان ان شاء الله .
وقالت ان العلاقة الثقافية بين البلدين ممتدة وعميقة ، فكم الهم مبدعون عراقيون ونشر ابداعاتهم ، وكم من كتابات مصرية احتضنتها دور النشر العراقية ، وكم من فنانين ومثقفين وحوارات ادبية وفنية كانت وما زالت بين مثقفي وفناني البلدين . ونحن اليوم اذ نفتتح عرسا جديدا من عرس بغداد عاصمة الثقافة العربية ،فأنني اقول أي شيء اهديك في العيد ياملاكي وكل شيء لديك ، وليس لدي احلى من حب اهل مصر لاهل العراق التي ستبقى دائما في عيون وقلب المصريين .
من جانبه رحب وكيل وزارة الثقافة فوزي الاتروشي بالوفد المصري وناقلا تحيات وزير الثقافة لرئيس واعضاء الوفد ومؤكدا ان الفرحة الكبيرة فانها تتمثل باللحظة التي يستقبل بها الوفد من قبل منتسبي الوزارة ومثقفي العراق ليمثل اللقاء بين حضارتين عريقتين وعاصمتين ظلتا وما زلتا منارتين للفكر والمعرفة والادب والفن وبين شعبين تمردا وان كان في مواعيد متباعدة على الاستبداد والطغيان والديكتاتورية .
وقال : نحن لسنا بحاجة للتعريف بالثقافة المصرية كونها عرفت بعمالقة الفكر والفن والادب من قبيل احمد شوقي وتوفيق الحكيم ونجيب محفوظ حامل جائزة نوبل وكوكب الشرق ام كلثوم والسنباطي وبليغ حمدي وغيرهم من رموز الفن وعمالقته وبينهم من يجلس بيننا وهي  الفنانة الكبيرة سميحة ايوب ، وكذلك من انتصرت في ساحات المحاكم فكان انتصارها لمجمل الثقافة في مصر ولمجمل مستقبل الابداع فيها والتي حاولت بعض العقول المتحجرة والمتخلفة ان تقف حجرة امامها ، وانا اذكر هذه الاسماء الكبيرة وغيرها فانها حقيقة تمثل بقدر اشجار مصر وهم يعدون النيل الثاني مع الفارق انه نهر دائم الفيضان عكس الانهار الاخرى الذي تفيض مرة واحدة في العام .
واشاد بقدرة المثقفين المصريين في الحفاظ على الثورة المصرية وعلى مستواهم التجديدي والمدني والديمقراطي ناقلا تحيات كل المثقفين العراقيين والشارع العراقي الذي كان فرحا بثورتهم العظيمة والتي سيكون لها اثر ايجابي على كل المنطقة لما لمصر من دور اعتباري كبير في المنطقة ، ومؤكدا بان مثقفي مصر كانوا فعلا على انهم واجهة المجتمع ويستطيعون فعلا قيادة المجتمع المصري لهذه الانعطافة التي تفتح بوابات جديدة للثورة المصرية ومشيرا الى ان هذا الاسبوع يمثل جسرا اخر للتواصل الثقافي بين البلدين من اجل مزيد من التلاقي والتلاقح وتفعيل وترجمة مذكرة التفاهم بين البلدين الى واقع عملي .
واكد انه ربما تفاجأ البعض في عدد من البلدان العربية بأعلان بغداد عاصمة الثقافة العربية  هذا العام بسبب الازمة الامنية ولكننا نقول اننا لهذا السبب اعلنا بغداد عاصمة للثقافة وصممنا وما زلنا مصممين على انجاح هذا المشروع الحيوي الهام وتوجيه ضربة قاسمة للأرهاب وتحدي الارهاب الظلامي بالسلاح الامضى ونعني الثقافة والفكر والمعرفة ، واقول حيثما وجد  الارهاب يراد لنا الظلام ويراد لنا ان نذوق المر ، لذلك مهما فعل الارهاب سيبقى يابسا وخاسرا لانه يواجه مشروع الحياة والتنمية والجمال والثقافة والمعرفة والفكر والشعر والادب والفن الذي نحمله معكم في عاصمتنا الحبيبة بغداد ، وفي كل منطقة من مناطق وبقاع العراق .
وبين اننا في العراق استطعنا ولاول مرة وبعد عقود من الشمولية البغيضة  والديكتاتورية الغاشمة التي جسدها النظام السابق من وضع الاساس الصحيح في تنمية وزارة الثقافة التي اصبحت مفتوحة بلا رقابة ولا اجبار ولا اشتراطات على كل المثقفين العراقيين ، والثقافة في النظام الدكتاتوري كانت تصب لصالح الدكتاتور اما الان فهي لصالح الوطن وهي تمثل كل الالوان الدينية والثقافية والعرقية والفكرية في البلد  كما انه ليست فيها رقابة سواء على كتاب او فيلم او اي مصنف من المصنفات الادبية او الفكرية ، والجميع مصمم ان تبقى الوزارة نافذة للابداع وان لأيكون هناك هيمنة لاي توجه طائفي او ديني او قومي او سياسي ونتمنى ان يبقى التلاقي الثقافي بين العراق والبلدان العربية رافدا اخر لتوطيد حرية الثقافة والتعبير والابداع .
وشهد الحفل تبادل للهدايا التقديرية والتذكارية بين الجانبين العراقي والمصري والتي تعبر عن العلاقة الثقافية الجيدة التي تربط بينهما .
كما كان هناك عرضا فنيا للفرقة القومية المصرية للفنون الشعبية وشاركتها ايضا الفرقة القومية العراقية نالت اعجاب الحضور الكبير في الوقت الذي سبق ذلك اقامة معرضا للخط العربي والفن التشكيلي اقامه مجموعة من فناني مصر في الخط العربي والفن التشكيلي مثلوا اجيال مختلفة .
walgreens prints site free manufacturer coupons
coupons for free coupons for prescription medications walgreens coupon printable
late termination of pregnancy 9925.org how does abortion work
cialis ohne rezept open cialis ohne rezept
cordarone og alkohol read cordarone instruks
augmentin iv site augmentin et grossesse
عن بغدادعن العراقسياحة وآثارمعالم بغدادية
تراث وفولكلور مراقد ومزاراتشخصيات عراقيةالقدس
الرئيسية
الافتتاحية
أخبار وأحداث
المشاريع
الإتصال بنا
عن الموقع
من نحن؟
الرؤى والاهداف
الفعاليات
سينما ومسرح
ادب
فنون تشكيلية
موسيقى
تراث وفلكلور
سياحة وآثار
كتب وترجمان
مجتمع مدني
اخرى
المعرض
معرض الصور
معرض الأفلام
مواضيع عامة
عن بغداد
عن العراق
سياحة وآثار
معالم بغدادية
تراث وفولكلور
مراقد ومزارات
شخصيات عراقية
القدس
Copyright © Baghdad Arab Capital of Culture for 2013 VINTOB